المواضيع التاريخ العدد
10 2013-03-01 1العدد
المواضيع التاريخ العدد
9 2013-09-01 2العدد
المواضيع التاريخ العدد
8 2014-03-01 3العدد
المواضيع التاريخ العدد
18 2014-09-04 4العدد
المواضيع التاريخ العدد
11 2015-03-05 5العدد
المواضيع التاريخ العدد
10 0000-00-00 6العدد
المواضيع التاريخ العدد
9 0000-00-00 7العدد
المواضيع التاريخ العدد
11 0000-00-00 8العدد
المواضيع التاريخ العدد
11 2017-03-01 9العدد
المواضيع التاريخ العدد
11 2017-09-01 10العدد
المواضيع التاريخ العدد
7 2018-03-01 11العدد
المواضيع التاريخ العدد
6 2018-09-01 12العدد
المواضيع التاريخ العدد
13 2019-03-01 13العدد
المواضيع التاريخ العدد
9 2019-09-01 14العدد
مجلة النيل الأبيض للدراسات و البحوث - العدد 11 كامل
جامعة النيل الأبيض
تنقيب البيانات التعليمية باستخدام خوارزمية (Apriori) لتقييم أداء الطلاب وتحسين الإنتاج الاكاديمي
أحمد عبد المطلب أحمد و محمد حسن أحمد عبدالله

تقدم هذه الدراسة حالة تطبيقية في مجال اكتشاف المعرفة Knowledge Discovery باستخدام تقنيات تنقيب البيانات Data Mining. بهدف اكتشاف بعض الأنماط السائدة في البيانات الأكاديمية للطلاب في جامعة الملك خالد في الفترة 1434ه-1437ه ومن ثم الخروج بمؤشرات عامة حول الأداء الأكاديمي لدعم السياسات التعليمية لدى متخذي القرار في الجامعة.
طبقت الدراسة منهجية CRIP DM المستخدمة عادة في دراسات تنقيب البيانات علي عينة الدراسة وكان التطبيق التقني باستخدام R package لاستخراج المؤشرات الإحصائية وتم الاعتماد علي خوارزمية Apriori من خلال الحزمة التطبيقية Weka.
وقد خلصت الدراسة إلى وجود مجموعة من الأنماط Patterns التي يمكن أن تعطى مؤشرات ذات دلالة، مثل ثبات بعض التقديرات للطلاب في بعض الفصول الدراسية، تزايد في التقديرات حتى فصول دراسية معينة وتدني في التقديرات في فصول دراسية أخرى، التباين في تقديرات الطلاب وظهور واختفاء المعدلات الشاذة في بعض الفصول الدراسية.
كما خرجت الدراسة بحزمة من التوصيات من شانها أن تساهم في جودة ونجاح العملية التعليمية أهمها بناء مستودع بيانات رقمي متكامل يكون نواة لدراسات مستقبلية متقدمة.
الكلمات المفتاحية: العملية التعليمية، جامعة الملك خالد، تنقيب البيانات، خوارزمية Apriori

Abstract
This study presents an applied case study in Knowledge Discovery using data mining techniques. In order to discover significant patterns in the students’ academic data at King Khalid University from 1434 AH to 1437 AH. And find out general indicators on academic performance to support decision makers to set the educational policies at the university.
This research applied the CRIP DM methodology, which is a popular data mining application on the sample data. R package was used for performing the statistical analysis of academic indicators, and the Apriori Algorithm in Weka mining tool was also used.
This study demonstrates that there is a set of Patterns that can give key indicators, such as the constancy of some grades for students in some of the semesters, an increase in grades up to certain semesters as well as a decrease in others, in addition to the variance analysis of students’ grades. Moreover, patterns discovery in students’ grades in some semesters.
Furthermore, this study came out with a set of recommendations that would contribute to the quality and success of the educational process, and importantly is the need for developing an integrated digital data warehouse that will be the core for future researches.
Keywords: Data Mining, Apriori Algorithm, King Khalid University.

 

 

أساليب تدريب المعلمين أثناء الخدمة في ظل الامكانات المادية الشحيحة من وجهة نظر موجهي المرحلة الثانوية بولاية النيل الأبيض
محمد الأمين محمد يوسف كبر

يهدف البحث إلى التعرف على أساليب وبرامج غير مكلفة مادياً لتدريب معلمي المرحلة الثانوية أثناء الخدمة  والوقوف على العوامل المؤثرة على التكلفة والمشاكل التي نواجه التدريب . ويتكون مجتمع البحث من جميع  موجهي المرحلة الثانوية لمختلف المقررات الدراسية بولاية النيل الأبيض , واختار الباحث من بينهم عدد 33 موجهاً بصورة عشوائيةٍ كعينة للبحث, واستخدم الباحث المنهج الوصفي والاستبانة كأداة للبحث،  وبعد التحليل الإحصائي كان أهم النتائج : الأساليب غير المكلفة مادياً تكون مثل حلقات النقاش , الحصص النموذجية , التدريب الإلكتروني عبر الشبكة العنكبوتية , القراءة الذاتية الموجهة . أما العومل المؤثرة في التدريب أثناء الخدمة فتتمثل في : ضعف تأهيل المعلمين قبل الخدمة , ضعف الميزانيات المخصصة للتدريب , الوسائل والطرق التقليدية المستخدمة في التدريب . وأهم المشاكل التي يمكن أن تزيد من تكلفة التدريب  تتمثل في نقص الوسائل التدريبية الحديثة , وارتفاع أسعار المراجع والأجهزة , غياب التنسيق بين الجهات المعنية . أما أهم التوصيات فتكمن في ربط الترقيات بدورات حتمية , وتوظيف شبكة الإنترنت في التدريب ,والاستفادة من المعلمين المتقاعدين في التدريب .

 

 


Abstract
The research intends to recognize some training programs which are available to be carried out without much cost, besides, the factors negatively affect teacher- training, and the obstacles which face secondary school teachers training. The researcher used descriptive method and questionnaire as aresearch tool. The research population consisted of all secondary stage supervisors and from them thirty had been randomly chosen as a research sample. The most important results are: Discussions groups, model lessons, and electronictraining may be considered as programs do not cost much. Also, weak teachers education before practicing profession,weak budget, and traditional methods used in training are considered factors negatively affect training programs. The obstacles face teacher  training are ; lack of modern training aids , high cost of equipment’s , and absence of coordination among departments related to training . The most important recommendations are, related teachers upgrading with compulsory training programs,making use of retired teachers in training, and encourage directed self-reading.

 

 

أثر التدريب على أداء العاملين(دراسة حالة (الشركة القومية لتوزيع الكهرباء مركز كوستي) 2016م-2017م
السمانى محمدالغالى نورالدائم

تناول البحث أثر التدريب على أداء العاملين بالتطبيق على (الشركة السوداني لتوزيع الكهرباء) , تمثلت مشكلة البحث في الإجابة عن السؤال الرئيس : ما أثر التدريب على أداء العاملين ؟ هدف البحث إلى توضيح أهمية التدريب في تنمية الكادر البشري وتوضيح العلاقة بين أنواع وأساليب التدريب في تجويد الأداء الوظيفي , ومعرفة مدى أثر التدريب على رفع الروح المعنوية لدى العاملين , اعتمد البحث على المنهج الوصفي التحليلي وتم استخدام الاستبيان كأداة لجمع البيانات , اهم ما توصل آليه البحث ان التدريب يؤدي إلى تجويد أداء العاملين في الشركة السودانية لتوزيع الكهرباء , ساهم لتدريب في تأهيل العاملين في الشركة؛ لمواكبة التطور العلمي والتكنولوجي , تدريب العاملين في الشركة السودانية لتوزيع الكهرباء ساعد في خلق نوع من الرقابة الذاتية لديهم , كما أن عملية التدريب المستمرة في الشركة ساهمت في تقديم الخدمات بصورة جيدة . أهم التوصيات التي يقدمها البحث هي ضرورة تحديد الاحتياجات التدريبية بناءً على مؤشرات موضوعية تحدد المطلوب من التدريب لمعالجتها وتشمل تحليل كل من الأداء التنظيمي للشركة والعمل وأداء الموظف , كما يجب  اختيار البرامج التدريبية التي تلبي الاحتياجات التدريبية للشركة بدقة بحيث تكون محتويات البرامج متوافقة مع طبيعة عمل الموظف , وكذلك عند ترشيح الموظفين للتدريب يجب التنسيق  بين الوحدات الإدارية داخل الشركة وفقاً لما هو مطلوب مع تجنب العلاقات الشخصية في منح الفرص التدريبية .
Abstract:
 The study dealt with the effect of training on the performance of the         workers in applying to the Sudanese Company for Electricity Distribution. The problem of the research was to answer the main question: What is the impact of the training on the performance of the employees? The aim of the research is to clarify the importance of training in the development of human cadres and to clarify the relationship between the types and methods of training in improving the performance of the job, and to know the effect of the training on raising the morale among the workers. The research relied on descriptive analytical method and the questionnaire was used as a data collection tool. The training led to the improvement of the performance of the employees of the Sudanese Electricity Distribution Company. The training contributed in qualifying the employees of the company to keep up with the scientific and technological development. The training of the employees of the Sudanese Electricity Distribution Company helped to create some kind of self-censorship. Continuous training in the company has contributed to the provision of services well. The most important recommendations of the research are the need to identify the training needs based on objective indicators that determine the required training to be addressed and include analysis of the organizational performance of the company and the work and employee performance. The training programs must be chosen to meet the training needs of the company accurately so that the contents of the programs are compatible with the nature of the employee's work , As well as the nomination of staff for training must coordinate between the administrative units within the company as required, while avoiding personal relationships in the granting .of training opportunities .

 

الخصائص الاجتماعية والاقتصادية وأثرها على وفيات الأمهات بولاية النيل الأبيض (1990-2016)-
إنتصار عبدالله البشير

    تناولت هذه الدراسة الخصائص الإقتصادية والإجتماعية والديمغرافية والصحية وأثرها على وفيات الأمهات بولاية النيل الأبيض. ومن أهم الأهداف لهذا الموضوع.معرفة تأثير الوضع الإجتماعي والإقتصادي وأثر تدني الأحوال الصحية للأمهات المتوفيات على إرتفاع أو انخفاض معدلات الوفاة.للتعرف على أثر مستويات التعليم لدي الامهات وإدراكهن بكيفية استخدام وسائل تنظيم الاسرة,التعرف على مهنة الزوج والزوجة ومستوى الدخل على زيادة معدلات الوفاة كذلك التعرف على بعد المنفذية دون وصول الام الحامل لتناول الخدمة الصحية. اعتمدت الدراسة على عدة مناهج منها الإستقرائي في تناول مشكلة الدراسة وصياغة الفرضيات واختبارها،كما اعتمدت الدراسة على المنهج الوصفي والمنهج الإحصائي للتعرف على مستويات واتجاهات وفيات الامهات والصحة الإنجابية.
كذلك من المصادر التي استخدمت في جمع المعلومات : الملاحظة والمقابلة التي قدمت فيها أسئلة المجموعات البؤرية ودراسة الحالة.وتم تحديد عينة حجمها (70)أسرة للأمهات المتوفيات في كل من محليات كوستي ، ربك، الجبلين، تندلتي، بولاية النيل الأبيض وذلك في الفترة ما بين 1/1/2014م حتى 1/9/2014م، وتم توزيعها على حسب عدد حالات الوفاة بمنطقة الدراسة.استخدمت الدراسة برنامج حزمة العلوم الإجتماعية(( spss  لمعرفة التباين في الخصائص الإجتماعية والاقتصادية على اتجاهات وفيات الامهات، وتوصلت الدراسة إلى أن بعد المسافة عن مركز الوحدة الصحية وعدم انتشار التعليم وسط الفتيات وزواج القاصرات منهن، وعدم التدريب الكافي للقابلات وانتشار الأمراض المباشرة كالنزيف قبل وبعد الولادة ومضاعفات الحمل كالضغط والسكري والتشنجات العضوية قد ساهمت مساهمة كبيرة في ارتفاع معدلات الوفاة، وأوصت الدراسة بضرورة تدريب الكوادر الطبية والقابلات،ونشر وسائل التثقيف الصحي عبر وسائل الإعلام وتعيين القابلات حتي يتسنى معاقبتهن في حالة قصورهن، وتحسين المواصلات خاصة في فصل الخريف وترفيع المستشفيات من ريفية إلى حكومية، وتوزيع المراكز الصحية للمناطق الريفية.ولابد للبكرية ومتكررة الولادة أن تولد تحت كادر مؤهل في المستشفى.

Abstract
This study dealt with the economic, social , demographic, and health characteristics and the impact of social and economic situation and that of the poor health conditions of the deceased mothers on the increase or decrease in mortality rate being among the most important objectives of the study. The study also aims to identify the impact of mothers’ levels of education and their awareness about how to use family planning methods as well as getting. acquainted with the impact of the profession of the husband and wife and their income level on increasing mortality rates. The study adopted several approaches including the inductive approach to addressing the problem of the study. and formulating and selecting hypotheses. The study also adopted the descriptive and statistical approaches to identify the levels and trends of maternal mortality and reproductive health. The sources used for data collection are observations, interviews, focus group discussions and case study, A sample of 70 families of deceased mothers in each of kosti , Rabak, Eduiem, Eljablain ,and Tantalite ,locations, in the White Nile state during the period for 1-1-2014 to 1-9-2014 was identified and distributed according to the number of deaths in the study areas. The study used the spss program to identify the impact of variation in social and economic characteristics on the trends of maternal mortality. The study found that far distances from the health unit center, lack of education among girls and marriage of the underage girls, lack of sufficient training for midwives , spread of direct diseases such as hypertension and postnatal bleeding  and complications of pregnancy such  as pressure and diabetes have contributed significantly  to the increase in maternal mortality rates, The study recommended the need to train medical staff and midwives, disseminate health education through the media, appoint midwives so that they can be punished of case of their  failure ,improve of transportation in wet season, upgrade rural hospitals to government hospitals and eclampsia health centers to the rural areas. Furthermore, the study recommended the need for prima gravitas and women with frequent childbirths to be delivered under the care of qualified staff in the hospital.

 

تأثير إضافة مخلفات الحيوان على إنتاجية المحاصيل النجيلية
قمر الدولة عبد المطلب أحمد

      في دراسة أجريت تجربة حقلية لموسمين زراعيين متتاليين في مزرعة خاصة بمنطقة الرياض بالمملكة العربية السعودية. لدراسة أثر إضافة سماد زرق الدواجن واليوريا على مكونات  الإنتاجية لمحصول القمح (Triticum aestivum L.) الصنف يكورا روجو ، كأحد المحاصيل النجيلية . تمت إضافة السماد العضوي وغير العضوي كل علي إنفراد أو الإثنين معا. السماد العضوي المستخدم في هذه الدراسة هو زرق الدواجن بمعدل (10طن/هك) وكانت الإضافة بنسب مختلفة (100%، 75%،50%،25%) للموسمين. السماد غير العضوي المستخدم هو سماد اليوريا ( 46%N ) بمعدل 300كجمN /هكتار،  وسماد سوبرفوسفات (48%) Ca(H2PO4)2   )  بمعدل 175 كجم Ca(H2PO4)2 /هكتار، وسماد سلفات البوتاسيوم(48%K2SO4) بمعدل 50 كجم K2SO4 /هك. تم ترتيب المعاملات على حسب تصميم القطاعات العشوائية الكاملة في أربعة مكررات. توصلت النتائج إلى أن إضافة خليط زرق الدواجن مع اليوريا لها تأثير معنوي على إنتاجية الحبوب والتبن وكانت أفضل من إضافة اليوريا على إنفراد. وفي ذات السياق فإن إضافة زرق الدواجن بمفرده وخليطه مع اليوريا بنسبة 50% لم يكن لها أي تأثير معنوي على إنتاجية الحبوب والتبن مقارنة مع اضافة اليوريا لوحدها. أظهرت النتائج أن الزيادة في دليل الحصاد كانت معنوية مقارنه مع الشاهد عند إضافة خليط سماد زرق الدواجن مع اليوريا.
   أشارت النتائج إلى أن النيتروجين المأخوذ بواسطة النبات له دلاله معنوية في جميع المعاملات مقارنة مع الشاهد في كلا الموسمين ، كما أن خليط زرق الدواجن مع اليوريا أدت إلى زيادة معنوية مقارنة مع سماد اليوريا في كلا الموسمين. كما أوضحت النتائج أن قيمة كفاءة إستخدام النيتروجين كانت في الحدود24.15-34.43 و26.68-35.34 في الموسم الأول والثاني على التوالي. وفيما يخص الكفاءة المحصولية فإنها بلغت 10.9-21.75 و11.93-26.02 في الموسم الأول والثاني على التوالي.

ABSTRACT
This study was conducted for two consecutive seasons in a private farm at El-Riyadh area-Saudi Arabia to investigate the effect of chicken  manure and urea application on yield of wheat (Triticum aestivum L.). Plant cv. Yecora Rojo. The organic and inorganic fertilizers were added single or in four combination. Organic fertilizer used in this study was chicken  manure at (10 ton/ha) with different ratios (100%,75%,50% and 25%) for two seasons. Inorganic fertilizers used were Urea (46%N) at level 300kg N/ha, Triple super phosphate  (48% Ca(H2PO4)2) at level 175kg/ha and potassium sulphate at level 50kg K2SO4 /ha.                                        
    The treatments were arranged in completely randomized block design with four replications. The growth parameters measured were plant height, number of leaves and plant dry weight. Reproductive attributes investigated were number of spikelets per spike, seeds weight per spike, 100-seed weight and seed yield per unit area. The straw yield, harvest index, nitrogen use efficiency and agronomic efficiency were also studied  in this experiment.
The results showed that organic, inorganic fertilization and their combinations significantly increased all growth parameters measured in this study. On the other hand there is insignificant difference between single addition of chicken manure, its combination of 50% with urea and urea alone on growth parameters. While its application of other different ratios with urea had significant effect.                         
The results revealed that the combination of chicken manure with urea increased seed and straw yield significantly . In addition to that both treatments are better than the single addition of urea. In contrast, single chicken manure addition and its combination of 50% with urea had no significant effect on seeds and straw yield as compared to urea alone.                                                                                  
The results indicated that the harvest index increased significantly with the addition combination of chicken manure and  urea  as compared with the control.
The results showed that the treatments exerted significant increase in the percentage of nitrogen in the seeds in comparison with the  control. Also the increase in the percentage of nitrogen was significant with the addition of combination of organic manure and chemical fertilizers in comparison with urea alone. While there is insignificant increase in comparison with urea fertilizer in the second season although there increasing in the percentage of nitrogen in the seeds. With regards to the percentage of nitrogen in the leaves, the treatments exerted a significant increase compared to the control in the two season. Also chicken manure in combination with inorganic fertilizers caused a significant increase in the percentage of nitrogen in the leaves as compared with urea alone in the two  seasons.                                                                               
The results indicated that the nitrogen uptake by plants increased significantly with all treatments compared with control in the two seasons. Also the combination of chicken manure with urea increased the uptake significantly in comparison with urea fertilizer.                                                                                                               
The results revealed that the value of nitrogen use efficiency ranged between 24.15-34.43 and 26.68-35.34 in the first and second season respectively. With regard to agronomic efficiency  it ranged from 10.9 - 21.27 and 11.93 - 26.02 in the first and second seasons respectively.                                                                                 

 

المسؤوليــة الدوليـــة عن انتهـــاك المـــوارد المائيـــة وقــت النـــزاعات المسلحـــة
مصطفي عثمان عبدالله عبد الكريم و حامد سليمان حموده الزافي

       هدفت هذه الدراسة والتي جاءت بعنوان: (المسؤولية الدولية عن انتهاك الموارد المائية وقت النزاعات المسلحة) إلى بيان المسؤولية الجنائية الدولية للأشخاص المعنوية والطبيعية إثر الاعتداء على الموارد المائية ومنشآتها وما يترتب على ذلك من مسؤولية، كما جاءت مشكلة البحث في هل الأفعال والتصرفات التي تقع من انتهاك للموارد المائية ومنشآتها من جانب القوات المسلحة لطرفي النزاع وهل يترتب على ذلك مسؤولية على رئيس الدولة أو القادة العسكريين؟ .واتبع الباحث في ذلك المنهج الاستقرائي التحليلي، وجاءت أهم النتائج في: أن الجرائم التي يرتكبها رؤساء الدول والقادة ضد الموارد المائية ومنشآتها أوقات النزاعات المسلحة أصبحت المساءلة فيها من المبادئ المقررة على المستوى الدولي ولا يجوز الدفع بحصاناتهم، كما لا يعفى من هم تحت إمرتهم من المسؤولية والعقاب استنادا على طاعة الأوامر وتنفيذ التعليمات.
وكانت التوصيات: ضرورة ملاحقة مرتكبي الجرائم ضد الموارد المائية ومنشآتها ومحاكمتهم أمام محاكم مختصة إقليمياً ودولياً.، ثم زيل البحث بفهرس المصادر والمراجع.

 

 

 

 


ABSTRACT
       The study, entitled "International Responsibility for the Violation of Water Resources in Times of Armed Conflict", aimed at clarifying the international criminal responsibility of moral and natural persons, the impact of the attack on water resources, its origin and the consequent responsibility. Is a violation of the water resources and their establishment by the armed forces of the parties to the conflict, and does this entail responsibility for the Head of State or military commanders?
The study used the inductive analytical method, and the most important results were in:
That the crimes committed by heads of State and leaders against water resources and their origin at the time of armed conflict have become a matter of internationally recognized principles, immunity cannot be invoked, and those under their responsibility are not subject to liability and punishment based on obedience to orders and instructions.
The recommendations were: the necessity of prosecuting the perpetrators of crimes against water resources and their origin and trial before competent courts regionally and internationally, and the search end by table  of sources
and reference.